التخطي إلى المحتوى

قالت عبير أحمد، مؤسس اتحاد أمهات مصر للنهوض بالتعليم، وائتلاف أولياء أمور المدارس الخاصة، إن قرارات وزير التربية والتعليم التي أعلن عنها فجر اليوم علي صفحته الشخصية في الفيسبوك، جيده ولكن متأخرة.

وأضافت عبير، في تصريحات صحفية، أن الطلاب وأولياء الأمور كانوا يتمنوا ويطالبوا بهذه القرارات، مستطرده: “ولكن عدد كبير من أولياء الأمور يروا أنه من غير المنطقي أن يتم إعلان القرارات فجر أول ليلة امتحان حتي لو لمواد غير مضافة للمجموع، والبعض الآخر يري أنها متأخرة ولكن أفضل من مفيش”.

وكان الدكتور طارق شوقي، وزير التعليم، أعلن، فجر اليوم السبت، عقد امتحانات الصفين الأول والثاني الثانوي جميعها ورقية وليست إلكترونية كما تم إعلانه من قبل، والإمتحانات 70% إختيار من متعدد و30% مقالية ورقية بالكامل، وعلي مستوي المدرسة.

ويسمح بإستخدام التابلت فقط للوصول إلى الكتاب الإلكتروني وبنك المعرفة وغير مسموح بالكتاب الورقي، والإمتحانات في موعدها وفق الجداول المعلنة من قبل وتبدأ اليوم السبت لأولى ثانوي والأحد لثانية ثانوي، والإجابات في نفس ورقة الأسئلة أو في ورقة منفصلة حسب ما تقرر المدرسة.

وكذلك النتيجة بالتقدير وليس الدرجات: من 85 إلى 100 ممتاز، من 65 لأقل من 85 جيد جدا، من 50 لأقل من 65 جيد، أقل من 50 ضعيف، على أن تشكل لجنة للنظام والمراقبة بكل مدرسة لحساب نتيجة الطالب النهائية وإعلانها.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *